بيان تضامن مع مركز الدراسات السودانية

يعلن الموقعون علي هذا البيان تضامنهم مع مركز الدراسات السودانية،وتأييد حقه في ممارسة نشاطه الثقافي وفق القانون السوداني، ومواد الحقوق الأساسية المعلنة في دستور2004.فقد تم إغلاق المركز في نهايةعام2012 لمدة عام، انقضت بنهاية عام2013 .وظل المركز منذ بداية هذا العام يحاول استرداد حقه في العمل، ولكن وزارة الثقافة السودانية تجاهلت كل المحاولات،فهي لم تمدد المنع،ولم تجدد حق استئناف النشاط قانونيا .
يناشد الموقعون السلطات السودانيه السماح للمركز وكل منظمات المجتمع المدني العمل وبحريه وفورا , وذلك كمؤشر حقيقي في اتجاه أي حواروطني جاد وشامل يمهد للإنتقال الي الديمقراطية والتعددية وحقوق الإنسان .

المزيد ›

داخل  أخبار المركز الوسوم:

استراتيجية عمل مركز الدراسات السودانية

نتميز-كسودانيين- بقدرات ومهارات عالية علي المستوي الفردي،ولكننا عجزنا عن تحويلها إلي واقع وإنجازات تحقق تقدم الوطن ونهضته.وكان ذلك في متناول اليد وممكنا،أكثر من مرة منذ الإستقلال.ويعود هذا الاخفاق الفاجع إلي ضعف القدرة علي العمل بروح الفريق الجماعية،وعدم الثابرة والصبر الدؤوب. ويسعي(مركز الدراسات السودانية)للتعلم بايجابية من تجربته السابقة،خاصة وأنه سيعمل في مرحلة شديدة الحرج من تاريخ الوطن،والذي يقف علي حافة الكارثة.وهذا يعني العمل بروح جماعية ومثابرة لا تتوقف ولا تعرف اليأس ولا التعب.وكان شعار المركز الأول” ضد الشفاهة” وهذه المرة شعاره:” ضد اللامبالاة والتيئيس”.

يتبني المركز في المرحلة القادمة إطارا إداريا لامركزيا تماما.فهو سيعتمد في عمله علي النشاطات المتنوعة التي تبادر بها “روابط أصدقاء مركز الدراسات السودانية” في المواقع التي يعيش فيها السودانيون.وستعمل هذه الروابط في فعالياتها باستقلالية كاملة،بعد الاتفاق علي أسس المالية والإدارية العامة،بهدف تجينب المركز أي مشكلات محتملة.وللروابط الحق والحرية في تكوين مجالس الإدارة أو الأمناء،والشكل التنفيذي لتقسيم العمل،بالطريقة الديمقراطية والفعّالة.  المزيد ›

داخل  أخبار المركز, أنشطة الوسوم:

عن مركز الدراسات السودانية – حوار عبدالوهاب همت

ظل مركز الدراسات السودانيه والذي تم افتتاحه في أوائل تسعينيات القرن الماضي واحدا من أهم المنابر السودانيه, وقد استطاع في فترة وجيزة رفد المكتبه السودانيه بكم هائل من الكتابات الجديدة اضافة الى اعادة طباعة بعض الكتب القديمه, اضافة الى ذلك نظم المركز عدة سمنارات وورش عمل حول قضايا سودانيه مختلفه وتمت اعادة طباعة بعضها لتصبح من المراجع الهامه في المجالات التي تم تناولها.
عاد المركز الى السودان بآمال وطموحات عراض , لكن واقع الحال في السودان كان مختلفا . الراكوبه طرحت أسئلتها على الدكتور حيدر ابراهيم عليها والذي أجاب على كل الاسئله بصدر رحب وقدم توضيحات لقضايا مهمه في هذا المجال.  المزيد ›

داخل  أخبار المركز, أنشطة الوسوم: